تساقط الشعر عند الرجال

يعاني الكثير من الرجال من مشكلة تساقط الشعر، حيث يشعرون بالأرق وعدم الرضا عن حالهم، ناهيك عن الإحراج والارتباك الذي ينتابهم في حياتهم الشخصية والمهنية.

يبدأ تساقط الشعر عند الرجال من مقدمة فروة الرأس، بالإضافة إلى ظهور بعض الأماكن الخالية من الشعر تماماً على تاج فروة الرأس، ليتطور بعد ذلك ويأخذ شكل حرف “M”. عندما يبدأ الشعر بالتساقط يترافق عادةً ببعض الأعراض، كأن يصبح أكثر عرضةً للتقصف، ويبدأ الخط الأمامي لفروة الرأس بالتراجع مع الوقت، ناهيك عن انخفاض كثافة الشعر وما ينتج عنه من انكشاف لسطح الرأس، أي أنه يصبح مرئياً.


أسباب تساقط الشعر عند الرجال:

هناك العديد من الأسباب التي قد تؤدي إلى تساقط الشعر والصلع عند الرجال، أهمها:

  1. الأسباب الوراثية، ويتم انتقاله وراثياً عبر أحد الأبوين لديه جينات تحمل صيغة جينية معنية مسؤولة عن الصلع.
  2. أمراض الغدة الدرقية.
  3. بعض أمراض فروة الرأس، كالثعلبة مثلاً.
  4. تناول بعض الأدوية بشكل خاطئ.
  5. بعض الأمراض النفسية والاضرابات العصبية.

 


عمليات زراعة الشعر:

تعتبر عمليات زراعة الشعر إحدى أكثر الحلول فعالية لمعالجة تساقط الشعر عند الرجال، فعلى الرغم من وجود بعض المقويات الكيميائية والمكملات الغذائية التي تساعد على عدم إظهار الصلع أو التخفيف من تساقط الشعر، إلا أنها لم تتمكن من تقوية بصيلات الشعر، وبالتالي إعادة نمو الشعر مجدداً، لذلك، برزت عملية زراعة الشعر كأفضل طريقة علاجية لفروة الرأس يمكن الاعتماد عليها في إنهاء مشكلة الصلع.

تتميز عملية زراعة الشعر بأنها عملية تجميلية غير جراحية، قادرة على حل مشكلة الصلع مهما كان السبب وراءها، وذلك عبر نقل البصيلات من المنطقة المانحة- أي المنطقة الخلفية من الرأس- إلى المنطقة المصابة والمراد علاجها، والتي تعرف باسم المنطقة المستقبلة. تتم عادةً عملية زراعة الشعر عبر عدة تقنيات، ومن أحدث التقنيات التي تعتمد عليها المستشفى الجامعي المتعاقدة مع شركتنا كرم الطبية في علاج مشكلة تساقط الشعر:

  • زراعة الشعر عبر تقنية دي اتش اي (DHI)
  • زراعة الشعر عبر تقنية بيركوتان
  • زراعة الشعر عبر تقنية السفير