تحويل المسار المصغر

تعتبر عملية تحويل مسار المعدة المصغر إحدى الطرق الحديثة الأكثر سهولة وأقل تعقيداً من عملية تحويل مسار المعدة الكلي، وتدعى ب (Micro-Pouch Gastric Bypass)، يتم من خلالها تقليل حجم المعدة وبالتالي تخفيض كمية الطعام التي يمكن أن تستوعبها من جهة، وتجاوز مساحة كبيرة من سطح الأمعاء الدقيقة تصل تقريباً لـ 6 أقدام، وذلك لتقليل من قدرتها على امتصاص الطعام الذي يمر عبرها من جهة أخرى. بعد القيام بالعملية يشعر المريض بالشبع بشكل فوري، مما يساعد ذلك في تخفيض الوزن الزائد بشكل سريع وفعال.

تتميز عملية تحويل المسار المصغر بفعاليتها الكبيرة على تخفيض الوزن الزائد لتصل لنسبة مماثلة للتي تتم عبر عملية تحويل مسار المعدة الكلي، كما تعد الفترة الزمنية اللازمة لإجراءها أقل من الفترة اللازمة لعملية المسار الكلي، بالإضافة إلى أنها تتطلب فترة قصيرة للتعافي، وتصل فترة العملية لساعة واحدة تقريباً، بينما يمكن للمريض الخروج من المستشفى بعد أقل من 24 ساعة.


مراحل عملية تحويل المسار المصغر:

تمر عملية تحويل المسار المصغر بثلاث مراحل أساسية:

  1. مرحلة التخدير: يتم تخدير المريض تخديراً عاماً، وذلك لتجنب الشعور بالألم أثناء إجراء العملية.
  2. مرحلة التدبيس (ربط المعدة): يقوم الطبيب في هذه المرحلة بربط جزء من المعدة لصناعة جيب داخلي صغير فيها عبر تدبيسها، وذلك لتقليل كمية الطعام الداخل إليها، حيث يمنع الطعام من دخول الجزء الباقي من المعدة، مما يؤدي إلى شعور المريض بالشبع بشكل سريع.
  3. مرحلة التحويل:  يقوم الطبيب في هذه المرحلة بربط الجيب الداخلي من المعدة بالأمعاء الدقيقة، متجاوزاً مساحة كبيرة من سطح الأمعاء، والهدف من ذلك هو تقليل قدرة الأمعاء على امتصاص الطعام من جهة وتخفيض كمية الطعام الداخلة إلى الأمعاء من جهة أخرى، ليؤدي ذلك إلى الإحساس السريع بالشبع عند المريض.
     

مميزات عملية تحويل المسار المصغر:

تتميز عملية تحويل المسار المصغر بعدة مميزات، أهمها:

  1. تتطلب عملية تحويل المسار المصغر إلى فترة تعافي قصيرة، مقارنة مع غيرها من تقنيات أخرى.
  2. تتميز بانخفاض المضاعفات المرتبطة بها، فهي أقل تعقيداً من عملية تحويل المسار الكلي.
  3. الحصول على نتائج مبهرة، فهي تعمل على تقليل نسبة كبيرة من الوزن الزائد، ليحصل المريض بعدها على جسم مشدود ورشيق.
  4. تجنب العديد من الأمراض المترافقة مع مشكلة السمنة، كتصلب الشرايين وهشاشة العظام وأمراض القلب وغيرها من أمراض خطيرة تهدد حياة المريض.

مضاعفات عملية تحويل المسار المصغر:

هناك بعض المضاعفات التي تترافق مع عملية تحويل المسار المصغر، أهمها:

  1. احتمالية حدوث نزيف، وخاصة عند الذين يعانون من مشكلة سيولة الدم.
  2. حدوث قرحة معدية، لكن يتم التعامل معها عبر العلاج المكثف.
  3. بعض حالات العدوى، لكن ذلك يعتمد على نظافة مكان العملية ومدى اهتمام المركز بتعقيم الأدوات المستخدمة في العملية.